سألوني تركت السويداء ؟!.. الشاعر نذير علاوي

 

سألوني تركت السويداء ؟!..

الشاعر نذير علاوي

سألوني تركت السويداء ؟!.. الشاعر نذير علاوي
 


كيف اترك حضنا دافئا شربت من نبعه الحب والكرم وافترشت ارضه هانئا والتحفت سماءه، مكللا بالحب والنعمة والبركات،واكرمني ابناءه، بكرامة الابن لوالده والاخ لاخيه، ولم اشعر يوما بغربة ولا بوحشة، بل كنت مصانا معززا مكرما اينما حللت وتوجهت ،،،أحطت باناس لا يعرفون نفاق العصر ولا رياء الزمن، ما بداخل قلوبهم تراه أغلى عبارات الشرف والطيبة والاحترام ،،
كيف اترك طرق السعادة الروحيه التي يزرعها أغلى أهل وأحب أخوة ( بنو معروف) الشهامة العربية الاصيلة، واي بقعة من بقاع الارض ستكون أغلى من

(السويداء) النقية الطاهرة الام الحنون التي احتضنت مئات الالوف من ابناء وطنهم دونما تذمر ولا تأفف من ايا كان ...
سويداء بني معروف .. مهجة القلب ونور العيون ودفقة الدم في شرياني ،وهي الوسادة التي اسند عليها رأسي واغفو واتا مرتاح وسعيد .. وهي نبع الحب والحنان والعطاء التي لا تضن على من يرتادها، أذرع مفتوخة وأبواب مشرعة الله الله اسأله رب العرش العظيم أن
يحفظها من كل غادر وجبان .. يحفظ ترابها وحجارتها السمر، ورجالها والحرائر الشرفاء الذين إن قارنتهم بالرجال الابطال فهن كذلك .. بالناشئة الصغار الذين  يمتلكون القدرة على نقل العرف والإرث بأبهى وأجمل صوره للعيان ،،،اللهم يارب العالمين احفظ لنا سويداء العيون ،من غدرات الزمن وويلاته، يارب..
فلا أستطيع بهذه العجالة ان اعرب واكتب عما يدور في خلدي عن أمة زرعت فضائلها في علا السرحان .. بسيدنا  وحبيبنا البطل قائد الثوره السوريه ( عطوفة سلطان باشا الاطرش) أكرم الله مثواه، ولست بقادر على أن أكتب عن الأبطال الرجال بكل ما تحمله الكلمة من معنى .. ولست بصدد إبراز أسمائهم وهم كنجوم السماء وضوء القمر ...
يارب كرامة لاسمائك الحسنى، كلها واسمك الأعظم، احفظ لنا جوهره العرب، جبل الريان ( السويداء) على مر العصور والدهور امين
هذا جواب من تذوق طعم العشق الالهي لأبهى معشوقة في الدنيا

  عدسة اسماعيل زين الدين...

الاسم :
البلد :
التعليق :