افتتاح الفوج الاول من برنامج بريدجتك في كفر قاسم بعد أربع سنوات من افتتاحه في النقب، أطلقت مؤسسة أجيك، في احتفال رسمي عبر تطبيق

افتتاح الفوج الاول من برنامج بريدجتك في كفر قاسم

بعد أربع سنوات من افتتاحه في النقب، أطلقت مؤسسة أجيك، في احتفال رسمي عبر تطبيق الزوم الفوج الأول من مشروع BridgeTech في كفر قاسم في وسط البلاد.

مشروع “BridgeTech” هو بمثابة سنة تأهيل لخريجي وخريجات المرحلة الثانوية المتفوقين من المجتمع العربي، ويشكّل جسرًا يقودهم إلى الدراسات الأكاديمية وإلى العمل في مجالات التقنية العالية (هايتك) والصناعات التكنولوجية. والذي يعمل في النقب منذ عام 2016.يعتبر هذا المشروع بمثابة قاعدة وركيزة لتطوير قيادة من المجتمع العربي لغرض الاندماج في الصناعات التكنولوجية وعالم الهايتك. يستهدف هذا البرنامج جميع خرّيجي وخرّيجات المدارس الثانوية بحيث يشارك في المشروع سنويًا حوالي 50 شاب وشابة.

حضر هذا الحفل شركاء المشروع ومنهم، ممثلين عن بلدية كفر قاسم برئاسة رئيس البلدية السيد عادل بدير، ممثلي الشركة الاقتصادية، ممثلي المساهمين وطاقم أجيك الى جانب 24 مشترك وعائلاتهم. 

 اندمج ما يقارب 80 من خريجي هذا البرنامج في مختلف مؤسسات التعليم العالي، وقد أثمر البرنامج بنتائج مثيرة للإعجاب، من بينها؛ ارتفاع 25 نقطة في معدل 5 وحدات في الرياضيات بين المشاركين في البرنامج، وارتفاع في عدد النقاط التي تتراوح بين 50 و70 نقطة في امتحانات البسيخومتري. و0% المتسربين من متخرجي هذا البرنامج. يستغرق البرنامج 12 شهرًا كاملا خلالها يتعلّم الطلاب مادة الرياضيات بمستوى 5 وحدات تعليمية، اللغة العبرية المحكية، اللغة الإنجليزية الأكاديمية، دورة بسيخومتري كاملة، توجيه أكاديمي ودراسات في مجال اللوجستية، الصناعة وتطوير البرمجيات. بالإضافة إلى ذلك، يحظى مشاركو البرنامج بفرصة الانكشاف على ورشات عمل في التربية القيادية، الانتماء والانخراط المجتمعي، وذلك بواسطة إرشاد مهني وتطوع في مشاريع اجتماعية.

وفي حديث مع جهاد الشافعي، مدير برنامج بريدجتك في معهد اجيك - النقب: "أقيم هذا المشروع بسبب معدّل الاندماج المنخفض للشبان والشابات من المجتمع العربي في صناعة الهايتك وفي المشاريع التكنولوجية التي تتطور في المجتمع، ونحن مدركين ان ذلك سيحدث تغييراً. قادنا نجاح هذا البرنامج في النقب إلى افتتاح الفوج الاول في كفر قاسم، وفي المستقبل القريب سيتم افتتاحه في عدة بلدات عربية أخرى في الشمال. هدفنا في هذا المشروع هو تقليص الفجوة بين الطلاب العرب وبقية الطلاب في المدينة. أرى خريجي هذا البرنامج سيجلبون التغيير لمجتمعنا في المستقبل".

وقال أرييل دلومي وسليمان العمور، المدراء المشاركين لمعهد أجيك - النقب: "لا توجد حلول سحرية ولا طرق مختصرة في هذه العملية. يجب إنتاج سلسلة متصلة من الدعم والعمل من رياض الأطفال وحتى الدخول إلى وظائف التقنية العالية (هايتك) والصناعات التكنولوجية بعد الدراسات الأكاديمية. نريد أن نتابع سماع قصص النجاح من داخل المجتمع العربي التي من شأنها أن تحقق تغييرًا، وأن يصل المزيد من الشباب والشابات العرب الى مهن الهندسة والهايتك".

وقد عبر رئيس بلدية كفر قاسم السيد عادل بدير عن فخره بالمشروع قائلًا: "نفتخر بافتتاح الفوج الأول من برنامج بريدجتيك في كفر قاسم. لقد استثمرنا جهوداً هائلة في هذا المشروع، بالتعاون مع أجيك - معهد النقب ومنظمات أخرى، حيث ان نسب الاندماج العالية لخريجي البرنامج في الأكاديمية هي دليل على هذا النجاح. نحن سعداء بأن نكون أول المفتتحين للبرنامج خارج النقب، ونأمل أن نرى نجاح هذا البرنامج في المزيد من البلدات العربية".

 



 

الاسم :
البلد :
التعليق :