المكتب الاعلامي الناطق بلسان وزارة الصّحة في المجتمع العربي د. أمير عليمي: 40 – 50 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الناصرة يوميا

المكتب الاعلامي الناطق بلسان وزارة الصّحة في المجتمع العربي

د. أمير عليمي: 40 – 50 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في الناصرة يوميا

قال الدكتور أمير عليمي، نائب مدير مستشفى الناصرة (الإنجليزي) "إن الصيف الأخير شهد موجة عدوى كورونا كبيرة جدا، وكنا قد حذرنا من الشتاء الذي تجيء فيه الانفلونزا والفيروسات الأخرى الى جانب الكورونا، فإننا نتوقع أن تكون الموجة الثالثة أشد خطورة من الموجة الثانية التي شهدت إصابات بالآلاف". ووصف د. عليمي الوضع في البلدات العربية بأنه "خطير جدا" والمسؤولية اليوم يجب أن تكون ملقاة على عاتق الأشخاص في المجتمع وأن المسؤولية الفردية والجماعية هي الضمان الوحيد لحماية أنفسنا من الفيروس".

وتابع: "الفيروس منتشر اليوم بكثرة، والأخطر من ذلك هو أن الأشخاص الذين تظهر فحوصاتهم إيجابية لا يعرفون مصدر العدوى التي اصابتهم، ما يعني عدم القدرة على قطع سلاسل العدوى وهذا أمر مقلق للغاية، لأن هذا معناه أن هناك اشخاص يحملون العدوى وهم لا يعرفون، وهنالك أشخاص ينبغي أن يكونوا في الحجر المنزلي ولا يفعلون، لذلك فإن التحقيق الوبائي أمر في غاية الأهمية".

وأكد د. عليمي على ضرورة تكثيف إجراء الفحوصات خاصة في البلدات الحمراء، داعيا كل شخص يشعر بأي تغيير بسيط بوضعه الصحي حتى لو نزلة برد بسيطة أن يتحمّل مسؤوليته وأن يسارع لإجراء الفحص من أجل الاطمئنان على صحته وعلى المحيطين به سواء في البيت او في مكان عمله. نحن اليوم بحاجة الى مضاعفة عدد الفحوصات 4 مرات على الأقل من أجل قطع سلاسل العدوى، لأن نسبة الفحوصات الإيجابية في المجتمع العربي تعادل 4 – 5 أضعاف النسبة العامة في البلاد التي تعادل 2%.

وكشف د. عليمي للذين يتساءلون "أين هم المرضى"؟! انه فقط في الأيام الأخيرة دخل المستشفيات 140 مريضا جديدا، وهذا العدد في ازدياد، وفي الناصرة على سبيل المثال هنالك 40 – 50 إصابة جديد بفيروس كورونا يوميا، واذا استمرت هذه الوتيرة فإن الأعداد قد تزداد بشكل مفاجئ يصعب بعدها السيطرة عليه وتدخل المستشفيات الى حالة طوارئ".

 
 

الاسم :
البلد :
التعليق :