2020-08-23 13:11:11

قصص ممتعة.. خفيفة الظل قراءة سريعة في سرديات الكاتب القصصي ناجي ظاهر)) د. محمد حبيب الله

قصص ممتعة.. خفيفة الظل

قراءة سريعة في سرديات الكاتب القصصي ناجي ظاهر))

 

د. محمد حبيب الله                 

 

يطالعنا أسبوعيا الكاتب القصصي الكبير ناجي ظاهر بقصة تلو قصة من قصصه الممتعة والتي يلذ لي قراءتها. الحق يقال ان ناجي ظاهر كاتبُ قصصيٌّ مبدعٌ وقصصه هادفةٌ في معناها ومغزاها وجميلةٌ في طريقة سردها وعرضها وخفيفةٌ على قلب القارئ في وقعها الجميل. وهي من نوع القصص القصيرة خفيفة الظل ومحفّزةٌ لمن يقرأها لمتابعة قراءتها حتى النهاية لما فيها من اسلوبٍ شائق في العرض ومن واقعية تتصل بحياة الناس في فحواها.

انا شخصيًّا اقرأ لهذا الكاتب القصصي جميع القصص التي يكتبها في الصحافة المحلية والمواقع الالكترونية وفي مقدمتها صحيفة "حديث الناس" وصحيفة "الاخبار". اشعر دائما ان وراء جميع قصصه انسانًا متواضعًا وانسانًا واقعيًّا يجعلك تحبه حقًّ

 تعبر هذه القصص عن واقعٍ حياتّيٍ يمسّ شغاف قلب القارئ، فيها يتحدث عن الناس البسطاء وعن حياة "الغلابة" منهم وتحس في قراءتها واقع حياة الناس من جميع الاطياف بأفراحهم واتراحهم وهمومهم وسعادتهم التي يشعر بها كل شخص لأنها تمس واقعه الحياتّي.

 انا لست خبيرا في النقد الادبي عامة والنقد الدي يتصل بالقصص بشكل خاص لكني احس ان "ناجي ظاهر" يجتذب بأسلوبه القارئ الشعبي والبسيط والقارئ المتملك في قراءته. "ناجي ظاهر" يمتلك المجد من اطرافه في كيفية عرض الاحداث وكيفية تفاعل الشخصيات فيجعلك تتعاطف معهم وتغضب من بعضهم وتسر باخرهم.

 نهاية القصص كلها جميلةٌ ومفتوحةٌ تجعلك تفكر في استمرارية حياتهم للسلب وللإيجاب. لكل قصة نهاية تعجبك عند الانتهاء من قراءتها.

 اشدّ على اياديك أيها الصديق فانت كاتب واعد "من زمان"، ولا تبخل على قرّائك بإطلالة جميلة ذكية كل أسبوع وذلك في سردك القصصي وفي اختيار المواضيع الواقعية الجميلة عنواناً لقصصك. ادامك الله في اختياراتك التي تتحفنا بها وان تبقى قصصك هادفةً ادبياً واجتماعياً وانسانياً أسبوعياً. وينصحك بعض محبيك ان لا تبقى مأسوراً ببلدك المهجرة "سيرين" وبذكريات الماضي فعندك الكثير الكثير الذي يمكن ان يكون محوراً في قصصك الهادفة ادبياً واجتماعياً وانسانياً.

الاسم :
البلد :
التعليق :