احياء ذكرى تحرير معسكر الإبادة النازي اوشفيتس هل يكون عبرة للمتطرفين اليهود أحيت دولة إسرائيل الأسبوع الماضي ذكرى تحرير معسكر الإبادة الن

احياء ذكرى تحرير معسكر الإبادة النازي اوشفيتس هل يكون عبرة للمتطرفين اليهود

أحيت دولة إسرائيل الأسبوع الماضي ذكرى تحرير معسكر الإبادة النازي اوشفيتس الذي كان في بولندا، إحياء الذكرى كان في القدس وحضره زعماء كبار من حوالي 50 دولة شاركوا في المراسم وألقوا كلماتهم امام الحضور.

وتمحورت الكلمات حول الوحش النازي واللاسامية المتفاقمة في العالم، وأن زعماء الدول أعربوا الواحد تلو الآخر عن تضامنهم مع دولة إسرائيل وشجبهم لما حصل للشعب اليهودي وللسامية عامة. من بينهم أيضا الرئيس الفرنسي الذي ألمح في كلمته إلى أنه يدعم الدولة الديمقراطية العادلة والتي يجب أن تجد حلا للقضية الفلسطينية.

كلمات الرئيس الفرنسي أعتبرها سلاحا ذا حدين، أي أنها تتضامن مع ضحايا النازية عامة واليهود خاصة لكنها تطرح ولو بالتلميح سؤالا حول مصير الشعب الفلسطيني الذي يذوق الأمرين من الحصار والفقر والاحتلال، خاصة في ظل الابتلاع التدريجي للمناطق الفلسطينية الواحدة تلو الأخرى.

اليوم يتنافس جانتس مع اليمين على ضم غور الأردن ومتطرفون أعلنوا أنهم يقترحون ضم الضفة كلها... فإلى أين سنصل.. في ظل عدم الحساسية التاريخية والتي ستجر دولة إسرائيل إلى حروب تؤدي إلى مآس وكوارث إنسانية.

زيارة مقبولة

تحتفل الطائفة الدرزية الليلة وغدا بعيد زيارة مقام سيدنا الخضر عليه السلام في كفر ياسيف. حيث سيزور رحاب المقام الشريف آلاف الزوار من المشايخ ومن عموم أبناء الطائفة المعروفية وممثلون عن مختلف الطوائف الأخرى. وقد اتخذ المجلس الديني الأعلى ترتيبات خاصة لتسهيل عملية الوصول إلى المقام والعودة منه، كما اتخذ مجلس كفر ياسيف المحلي أيضا ترتيبات مساعدة. عادة هذه الزيارات تتميز بالأجواء الحميمية والإخاء والمحبة والتي نرجو أن تنتشر في جميع البلدان وفي كل أيام السنة.

الاسم :
البلد :
التعليق :